خسرت الممثلة المصرية ​غادة نافع​ والدتها الممثلة المصرية ​ماجدة الصباحي​ التي توفيت يوم الخميس الماضي عن عمر ناهز الـ89 عاماً.
غادة هي الإبنة الوحيدة لـ ماجدة من زوجها السابق الممثل الراحل إيهاب نافع الذي توفي قبل سنوات.
وعبّرت غادة عن ألمها وحزنها الشديدين لفقدان رفيقة عمرها، فنعتها بكلمات مؤثرة ناشرة صورة قديمة لها، ومعلقة عليها في إحدى صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي فكتبت :"إلى أصدق قلب، أمي التي انتقلت إلى رحمه الله، رحلتي ورحل معك كل الحنان، رحلت صديقتي وحبيبتي وكان القدر يريدني ان أتجرع مرارة الفراق ووحشة البعاد وينتهي كل الكلام، ويبقى اسمك في دمي وفي لساني".
وأضافت :"كيف أوفيكي حقك بكلماتي، وكيف لي أن ارثيكي وأنا المحتاجة لمن يرثيني فيكي، أحبك وأفتقدك..رحلتي جسدا وبقيتي في قلبي دوما، رحمة الله عليكي وأطلب لك المغفرة وأسألكم الفاتحة".
كما أرفقت غادة هذا المنشور بإعلانها أن عزاء والدتها الراحلة سيقام اليوم الأحد في 9 كانون الثاني /يناير بمسجد عمر مكرم، بوسط العاصمة المصرية القاهرة.
إشارة إلى أن الفقيدة ماجدة تم تشييعها أول من أمس الجمعة من مسجد مصطفى محمود في حي المهندسين بالقاهرة.