تميّز الممثل اللبناني ​نيكولا معوّض​ بقدرات وموهبة كبيرة وإتقان لكل عمل يؤديه، فهو نجح في التمثيل بشكل عام إن في التلفزيون أو على المسرح أو في السينما، كما كانت له تجارب إخراجية ناجحة أيضاً، واستطاع إثبات نفسه كرقم صعب، ما فتح له آفاقاً كبيرة وخوّله أن يتم اختياره من بين 1700 شخص لأداء دور النبي إبراهيم فيفيلم هوليوودي، واستطاع دخول ميدان الدراما المصرية بقوة من خلال مسلسل "ونوس" وقد أجاد اللهجة المصرية، وجسد شخصية شيخ مسلم يدعى "فاروق" عام 2013.

كما شارك في مسلسل "طلعت روحي" بطولته والممثلة إنجي وجدان، وشارك في مسلسل "بلا دليل" للمخرجة منال الصيفي والمؤلفة ​إنجي علاء​، بدور شخص يُدعى "تيمور" تربطه علاقة رومانسية بـ"حبيبة" والتي تلعب دورها ​الممثلة درة​، هذه المشاركة أمّنت له انتقادات إيجابية وصدى واسعاً خصوصاً بسبب مساحة دوره وتركيبته وقدراته على تجسيده رغم صعوبته، ووقوفه إلى جانب الممثلة درة وقصة الحب التي جمعتهما، حتى ليكاد كل بيت مصري يعرف "تيمور" ويشيد به، وكذلك لقي ثناء من الصحافة المصرية وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، ليثبت جدارته أمام نجوم مخضرمين أمثال أحمد كرارة و​خالد سليم​ وغيرهما في مسلسل "بلا دليل"، وكان نيكولا قد صرّح سابقاً أن شخصية تيمور هي مادة دسمة للتمثيل وأن الدور يستفز أي ممثل لتقديمه، لذلك حصل على ردود أفعال جماهيرية إيجابية أسعدته كثيرًا سواءً عن دوره أو عن المسلسل ككل.
ولكن الصعيد الإنساني بارز لدى نكيولا معوض فلقد اختير ليكون سفيراً للحملة العالمية لمكافحة الإيدز وأظهرنيكولا جرأة في كلمته التي ألقاها في المؤتمر السنوي لليوم العالمي للإيدز عام 2019 برعاية وزارة الصحة والسكان المصرية، تحت شعار " المجتمعات تصنع الفرق "، مؤكداً على ضرورة تقديم الدعم النفسي لمرضى الإيدز، لأنه من أصعب الأمراض الموجودة فلقد يظهر المرض من سلوكيات يدينها المجتمع مثل المخدرات والجنس، إضافة إلى أن 90٪؜ من المصابين يخافون من إعلان إصابتهم بالإيدز، ومشيراً إلى أن الجميع مسؤول عن تقديم الدعم والتوعية الصحية والوقائية لهم، معتبراً :"إنه من الأفضل معرفة أعراض هذا المرض وطرق الوقاية منه لأنه يوجد عدد كبير من المصابين به، وهناك من يخافون من التعامل مع هؤلاء المرضى فلا بد من التوعية الجيدة".
وهنا نشيد باندفاع نيكولا نحو العمل التوعوي، خصوصاً في ​مرض الإيدز​ لتشجيعهم على عدم الخجل به، ومواجهته عبر دعمهم نفسياً، ثم تقديم المساعدة اللازمة لهم.