إنطلق في عالم التمثيل عام 2006 من خلال مسلسل "حلم آذار"، للمخرج ​مروان نجار​، وقدّم عدداً من الأدوار الناجحة في الدراما اللبنانية، وحقق نقلة مهمة بدور "ربيع" في مسلسل "الحب الحقيقي"، والذي عرض في العام 2018، ورشّح لجائزة أفضل ممثل لبناني دور مساند، في ​الموريكس دور​ للعام 2017.
تحدث الممثل ​جان دكاش​ في هذه المقابلة مع موقع "الفن"، عن أعماله الجديدة ورأيه في مواضيع عدة.

أخبرنا عن مشاركتك في مسلسل "راحوا"..
أصوّر مسلسل "راحوا" للمخرج والمنتج ​نديم مهنا​، وهو من تأليف ​كلوديا مرشليان​، وأقدّم شخصية إيليو، وهو متزوج من كارلا، والتي تجسدها الفنانة ​بريجيت ياغي​، وهنا لا بد أن أشكر شركة الإنتاج على ثقتها بي وأيضاً الكاتبة كلوديا مرشليان التي أعطتني الثقة لهذا الدور ولن أخذلها بهذا الأمر، كما شكر كبير للمدرب بوب مكرزل الذي ساعدني كثيراً في تجسيد الشخصية بشكل متقن، وإستفزني لأعطي كل ما لديّ، وإستفدت من تعليماته في أداء الدور.

ما الذي حمّسك لقبول هذا الدور في المسلسل؟
الدور جديد بالنسبة لي وهو صعب ومركّب، والشخصية التي أجسدها تنتقل من حالة الى حالة أخرى بسبب الظروف التي تمر بها، وهنا تبدأ التحولات عندها، والمسلسل يحمل الكثير من القصص الخاصة بين المتزوجين، ورغم الصداقة التي تجمعهم لكن لكل ثنائي قصة مختلفة.

كيف كان التفاعل بينك وبين بريجيت ياغي؟
التفاعل بيننا كان رائعاً جداً، وإستطعنا أن نجد الكيمياء بمجرد الدخول في تفاصيل شخصيتينا.

وما الذي يجذبك للمشاركة في نصوص كلوديا مرشليان؟
كل كاتب أو كاتبة لديه طريقته الخاصة في الكتابة، ولديه خطه الدرامي الذي يرسمه في كل عمل، وما يميّز نص كلوديا وخصوصاً في مسلسل "راحوا" أنه دخل الى عمق وواقع الحياة التي نعيشها، وهذا ما سيلمسه المشاهدون في كل تفصيل بالعمل، وأنا تجذبني النصوص التي تحكي عن واقع الحياة.

هل تعتبر دورك في "الحب الحقيقي" بمثابة نقلة نوعية لك؟
لا شك أنه أعطاني هذه النقلة وبدليل ردود فعل الجمهور على شخصية "ربيع" التي أديتها في المسلسل، وأعتبر أن دوري في "راحوا" سيكون مهماً جداً ويعطيني نقلة نوعية أكبر، وبالنهاية الحكم للجمهور.

وهل ستشارك في الجزء الثاني من مسلسل "ما فيي"؟
لن أكون ضمن الجزء الثاني من المسلسل، وأفضّل عدم الدخول في تفاصيل الموضوع، لكن شاءت الظروف أن لا أشارك في الجزء الثاني، وعلاقتي بفريق عمل المسلسل جيدة ولم يحصل أي خلاف والأمور إنتهت بإيجابية.

مع مَن من الممثلين تتمنى تقديم عمل سينمائي أو درامي؟
كنت أتمنى أن يجمعني عمل مع ​بديع أبو شقرا​ وهذا تحقق في مسلسل "راحوا"، لأنني أجده من الممثلين المميزين على الساحة الفنية ويجيد لعب دوره بإحتراف، وبالطبع هناك أسماء ممثلون غيره مميزون في أدائهم.

ومن الممثلات؟
أتمنى تقديم عمل مع ​نادين نسيب نجيم​ وهي ممثلة ناجحة جداً، ووصلت الى هذا المستوى العالي من خلال ذكائها وإحترافها وأحترم وأقدّر تجربتها، وأيضاً ​كارين رزق الله​ أثبتت جدارتها وأحب التعاون معها.

ومن برأيك من الممثلين الشباب الذي برز في الآونة الأخيرة؟
وسام فارس يثبت حضوره ويبرز بأدائه وأحترم عمله، وأتمنى له التوفيق بكل أعماله.

ومن الممثلات الجدد؟
ستيفاني عطا الله برزت أيضاً في الآونة الأخيرة، وكانت لي مشاركة معها في مسلسل "بالقلب"، وأعتبر أنها فنانة بكل ما للكلمة من معنى.

وماذا عن نص ​طارق سويد​ وخصوصاً مشاركتك في مسلسل "بالقلب" الذي كتبه؟
ما يميّز نص طارق أنه يمس بقلوب الناس، وخصوصاً أن مسلسل "بالقلب" ورغم أنه عرض منه 3 حلقات فقط إلا أنه دخل قلوب الناس، كما لمس تفاصيل حياتهم وهذا ما شعرنا به في كواليس التصوير، وأهنئه على هذا الإحتراف في العمل.

ما هي أمنياتك في العام 2020؟
أتمنى أن أصل الى المرتبة التي أستحق فيها لقب الممثل، وأن أثبت نفسي أكثر في هذا المجال الذي أعشقه.

كيف تتفاعل مع الأوضاع في لبنان؟
أنا أحلم بلبنان الجديد الذي أستطيع فيه أن أحقق طموحاتي، ولن أدخل في تفاصيل ما يجري حالياً في لبنان، لكن أنا مع صرخة الشعب اللبناني، وأتمنى أن تصل هذه الصرخة لتحقيق كل حقوقنا.