بعدما نشرت الفنانة اللبنانية ​دانا حلبي​ عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي الصورة الأولى لها برفقة خطيبها الممثل السوري عبد المنعم عمايري، وذلك بعد إصرارها لفترة على إخفاء هويته، نشرت دانا فيديو جديداً وهي تقف أمام صورة عبد المنعم عمايري وتغني وتحاول أن تغيظ وتستفز الأخريات من خلال حركات يديها ووجهها.
ونحن نقول لا شك ان عبد المنعم عمايري هو ممثل صاحب موهبة كبيرة واعمال مهمة بالعالم العربي، ونكن له كل الاحترام والتقدير، لكن حركات الاستفزاز لا تجدي نفعاً، فلكل شخص نصيبه، ويا ليت دانا جنبت شريكها تعليقات ساخرة، منها :"مفكرة آخدة جورج كلوني؟ مين مفكرة حالك اخدة"، وذلك إحتراما له على الاقل. فبمحبة نقول لدانا على سبيل المزاح مقولتين للراحلة أمل حمادة: "مش محرزة، ومين ماخدة" علماً أن عبد المنعم عمايري هو ممثل رائع.
وكان موقع "الفن" أول من كشف هوية خطيب حلبي، وذلك في ظلّ تكتمها في بداية الأمر عن الموضوع.
يشار إلى أن العمايري هو طليق الفنانة السورية أمل عرفة.