غيّب الموت الممثلة المصرية ​نادية رفيق​، عن عمر يناهز الـ84 عاماً، بحسب ما أعلن إبنها فضيل كوردي عبر صفحته الخاصة، على أحد مواقع التواصل الإجتماعي.
ومن المقرر تشيّع الجنازة اليوم الجمعة في كنيسة السريان بمصر الجديدة، في شارع محمد شفيق.
وكتب إبنها فضيل: "أتمّت أمي.. ماما نانا كما يلقبونها أحفادها.. أم الغلابة كما يعرفونها البعض.. الفنانة القديرة نادية رفيق.. أتمّت مهمتها الدنيوية تجاه أولادها وأحفادها وأحبابها علي خير وجه وغادرت أرض الشقاء إلى الفردوس الأعلى.. صلي لنا يا ماما".
وقد نعى الأب بطرس دانيال رئيس المركز الكاثوليكي للسينما، عبر صفحته الخاصة الراحلة، قائلا: "الراحة الأبدية أعطها يا رب وبنورك الدائم فلتضيء لها ولتستريح بسلام آمين".
لُقّبت نادية رفيق بالأم الحنون خلال مشوارها الفني، وإستمرت رحلة عطائها في الشاشة لـ50 عاماً، قدّمت خلالها أعمالاً فنية مهمة في التلفزيون والسينما، ومنها "ليالي الحلمية"، "أبو العلا"، "محمد رسول الله"، "حضرات السادة الكدابين"، "مذكرات زوج"، "أحزان نوح"، "أنا وانت وبابا في المشمش" و"بنات زينب".