تعاني الممثلة المصرية ​رانيا يوسف​ من حالة إحباط بعدما فوجئت بتصدر الممثلة ​أسماء أبو اليزيد​ تترات وأفيش مسلسلها الجديد "الآنسة فرح" وهو ما أفصحت عنه للمقربين لها، فبعد أن وقعت التعاقد بأن إسمها سيكون الأول على التتر، اضطرت الجهة المنتجة الى تغيير الأمر لأن المسلسل ينتمي للفورمات الأجنبية، ما وضع صناع المسلسل في ورطة لشروط الجهة الخاصة بالفورمات والتي تجعل من أسماء البطلة الاولى.
وقد علمنا بأن رانيا قررت أن تضع قائمة من الشروط لضمان حقوقها الأدبية خلال الفترة المقبلة، منها التأكيد قبل الدخول في اي عمل ينتمي للفورمات حول طريقة وضع اسمها على التتر والافيش، خصوصاً وأنها قدمت العديد من البطولات في حين أن أسماء ابو اليزيد لا تزال في بداية مشوارها، وفي حال وجدت أن شخصيتها غير رئيسية تقرر الإعتذار كي لا تتعرض للموقف مجددا.