ذكرت مصادر ملكية أن ​الملكة إليزابيث​ وافقت على قرار حفيدها ​الأمير هاري​ وزوجته ​ميغان ماركل​ التخلي عن مهامهما الملكية والاستقلال عن العائلة. وأتى قرار الملكة بعد أن اجتمعت مع كبار أفراد العائلة الملكية في ساندرينغهام انتهى بإعلانها موافقتها على تخلي حفيدها الأمير هاري وزوجته عن مهامهما الملكية ليعيشا حياة أكثر استقلالية، في وجود أعضاء العائلة الملكية البريطانية.
وكشف تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الثنائي من المحتمل أن يتجها الى الولايات المتحدة الأميركية للعيش هناك لكن ليس قبل أن يغادر الرئيس الأميركي دونالد ترامب منصبه في البيت الأبيض.