يتسابق نجوم العالم للتبرع بملايين الدولارات من أجل المساهم في محاربة حرائق الغابات في أستراليا، والتي أدت إلى تضرر مساحات خضراء كبيرة، إضافة الى نفوق حوالى المليار حيوان، وآخر هؤلاء النجوم كانت عارضة أزياء "بلاي بوي" الشهيرة ​جيلين كوك​، التي قررت بيع صورها عارية على الإنترنت من أجل جمع المال والتبرع به من أجل هذه القضية.
واللافت في الموضوع، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن حبيبها الذي كان يصوّر غلاف المجلة عام 2018، هو من إقترح عليها هذه الفكرة وهي وافقت.
وقدّمت العارضة عرضين للتبرّع، إما دفع مبلغ 15 دولاراً أميركياً مقابل تسع صور، أو دفع مئة دولار أميركي مقابل رؤية كل المحتوى والصور الموجودة في حسابها، فسارع كثيرون للمشاركة في هذه الحملة.