قبل عام تقريباً، إنفصلت نجمة كبيرة عن حبيبها الثري المغترب نتيجة خلافات حادة بينهما، وقرر الاخير أن يرمي شباك الغرام على فنانة أخرى صوتها دافئ، وبالفعل بدأت العلاقة بين الطرفين وأنفق الرجل المال على حبيبته التي إستفادت منه قدر المستطاع منه، قبل أن يتركها ويسافر إلى البلد الذي يستقر فيه.
النجمة أصيبت بالإكتئاب، خصوصاً أن أحداً في المرحلة الحالية لا يملك المال للانفاق عليها أقله 40 ألف دولار شهرياً كما كان يفعل المغترب ومن قبله رجل أعمال، وأيضاً فنان خليجي شهير.
وتقول النجمة إن إحداهن حسدتها بعد أن شاهدت حياة الرفاهية التي تعيشها مع حبيبها السابق، والأغرب أن الثري غيّر رقم هاتفه المحمول كي لا يفسح المجال مجدداً أمام النجمة للتواصل معه.