كشفت معلومات خاصة لموقع " الفن " أن ثمة تسوية حصلت بين الفنانة السورية ​أنجي خوري​ واسمها الحقيقي ​نجوى خليق الله​، والفنان اللبناني آدم بعد ان كانت قد اتهمته بخطفها في منطقة صبرا، و يتردد ان المغنية سوف تتنازل عن حقها الشخصي في الدعوى رغم الخلاف الكبير الذي حصل بينها وبين حبيبها السابق، حتى انها قبل اسبوع اكدت في إطلالة لها عبر صفحتها ان ما فعله بها الفنان لا يغتفر و لن تسامحه عليه، فيما من الواضح ان هناك ليونة دخلت على خط الازمة، خصوصاً اثر توقيف الاخير و الافراج عنه لاحقاً.
يذكر ان أنجي كانت قد تنازلت عن حقها الشخصي ايضاً ضد ​الفنانة قمر​ التي اتهمتها بتحريض ​الفنان آدم​ على خطفها الا ان حالة الهدوء بين الطرفين لم تستمر طويلاً وانطلقت عجلة السجال من جديد بينهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ولا احد يعلم متى سينتهي هذا المسلسل بين المغنية السورية والمغنية اللبنانية .