حل المغني الشهير ​هاري ستايلز​ كمقدم لبرنامج The Late Late Show بدلاً من البريطاني جيمس كوردن المشغول في تصوير فيلمه الجديد إلى جانب النجمة الأميركية "ميرل ستريب"، وتميزت حلقة الأربعاء بخفة ظل هاري ومواجهته أيضاً لحبيبته السابقة العارضة ونجمة تلفزيون الواقع ​كيندل جينر​ في فقرة Spill Your Guts or Fill Your Guts إذ يتوجب على الضيف تناول أكثر المأكولات تقززًا إن لم يستطع الإجابة وقول الحقيقة على السؤال الذي يطرح عليه.

وواجه كل من ستايلز وجينر صعوبات في الإجابة عن بعض الأسئلة نظراً لشدة حساسيتها، فحينما طلب من كيندل تصنيف شقيقاتها وشقيقها من الأفضل إلى الأسوأ في تربية أطفاله، وعوضًا عن تناول البيضة التي يقدر عمرها ألف عام، أجابت على السؤال فوراً، وبدأت بروب كارداشيان، ثم كلوي كارداشيان، تليها كيم كارداشيان، ثم كايلي جينر، وفي المركز الأخير حلت كورتني كارداشيان.

أما حين حان دور هاري، فأحرجت كيندل حبيبها السابق بسؤاله حول أي من الأغاني في ألبومه الأخير تروي قصة علاقتهما وانفصالهما، وبتردد قرر تناول حيوانات سمك القد المنوية! أما كيندل فتناولت مخفوق السلمون بعد رفضها الإجابة على سؤال "هاري" حول أي من عارضات الأزياء يصعب التعامل معها.

ولم يستطع هاري الإجابة على سؤال كيندل حول تصنيف أعضاء فرقة One Direction السابقين من الأسوأ إلى الأفضل حسب أغانيهم المنفردة، فأمسك بصرصار عملاق أمامه وتناوله على الفور.

إشارة إلى أن الثنائي بدآ المواعدة بشكل متقطع منذ عام 2016 فقد رصدا معًا على شرفة أحد الفنادق أثناء استمتعهما بعطلة، لكن أكثر ما كان يزعج كيندل في حبيبها هو انعدام اهتمامه بنظافته الشخصية فخلال إحدى حلقات KUWTK، أشارت إلى أنها تحاول حثه على الاستحمام وغسل شعره وإستخدام مُزيل العرق نظرًا لرائحة إبطيه المقرفة.