إستذكرت الفنانة اللبنانية ​إليسا​، الصحافي اللبناني ​جبران تويني​، في الذكرى السنوية الـ14 لإغتياله، واصفة الحدث بأنه أبشع جريمة بتاريخ لبنان، مشيرة الى أن الشعب اللبناني هذا العام إنتقم لجبران، في إشارة منها الى الثورة التي إنطلقت في 17 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.
وكتبت إليسا في صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي: "بمتل هالنهار، أبشع جريمة بتاريخ لبنان الحديث انعملت. لحقو صحافي لكلامو وجرأتو بكل جبن، لحقوه من المطار عا بيتو، قتلوه بكل متفجرات الحقد اللي عندن ياها، وفكّرو حالن بيسكّتو شعب كامل. هالسنة انتقمنالك يا جبران... ما سكتنا!".