استذكرت الفنانة اللبنانية ​إليسا​ الأديب المصري الراحل ​نجيب محفوظ​ في ذكرى ميلاده في مثل هذا اليوم 11 كانون الأول/ ديسمبر من عام 1911 واستشهدت بإحدى جمله الشهيرة وكتبت :"إياك والسخرية من الناس أو الهزء بالبؤساء، فأنت تجهل الدور الذي تعدّه لك الأقدار غدا، من أجمل ما كتب نجيب محفوظ.. تحية لروحه في ذكرى ميلاده".
وربما استخدمت إليسا هذه الجملة بالذات تزامناً مع ما يعيشه اللبنانيون راهناً من أزمة اقتصادية ومعيشية صعبة مترافقة مع احتجاجات شعبية لتصحيح الخلل في إدارة شؤون الناس في بلد يمر بأسوأ ظروف ترهق المواطنين.
إشارة إلى أن محرك البحث غوغل لم يحتفل بذكرى ميلاد محفوظ وهو أول مصري حائز على جائزة نوبل في الأدب.