أعلن المخرج والمنتج المصري ​عادل رضوان​ عن تقدمه بدعوى ضدّ الممثلة المصرية غادة عبد الرازق متهماً إياها بالنصب والإحتيال بسبب فيلمهما "رؤية" الذي بدأ بتصويره لتعود وتعتذر عنه.
وكتب رضوان عبر صفحته الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي تفاصيل ما حصل بينهما قائلاً :"في ٢٠١٧ دخلت انتج فيلم اسمه (رؤيه) كان بطولة غاده عبد الرازق صورنا جزء منه والهانم خدت بريك سافرت فيه المالديف وكانت طالعه لايف علي انستجرام وجزء من جسمها بان، ف قررت ان هي متعملش بطوله الفترة دي واعتذرت عن استكمال الفيلم ومارجعتش الفلوس اللي اتصرفت ولا حتي العربون اللي خدته، الفيلم وقف وخسرت كل فلوسي تحويشة عمري كنت بايع شقتي وعربيتي عشان ادخل الفيلم ده".
وأضاف :"ومعرفتش اخد منها حق ولا باطل وكل الناس اللي حواليا اللي طول عمري بساعدهم خلعوا تماماً بل بلعكس كان في منهم اللي بيحاول ميقومنيش تاني مالقتش جنبي غير اتنين تقريباً من جيش عايش حواليا بيعمل مصالح وعلاقات وعارفني للمصلحة فقط، اللي يعرفني كويس عارف اني شخصية قويه وعندي طاقة تحمل كبيرة بس كتر الصدمات ضعفتني وكسرتني ولأول مره ف حياتي افكر ف الانتحار".
وختم بالقول :"بعد سنتين من التردد ف الدخول ف مشاكل مع غادة اللي كلكم عارفين مشكلتها مع المخرج محمد سامي قررت دلوقت اخد عقدها والماتريال انزل اعمل توكيل للمحامي ونمشي في إجراءات قانونية ولو حصلي حاجة طبعا انتو عارفين مين اللي هيكون عمل كده ومحدش ينتحر تاني يا ولاد".