كشف الفنان المصري ​رامي جمال​ عن تفاصيل ألبومه الجديد الذي يستعد لطرحه قريباً، إذ كشف أنه في هذا الألبوم فقط ستعود زوجته للغناء، وذلك من خلال ديو يجمعهما.
وقال إن هذه الأغنية التي تجمعهما كان من المفروض أن تغنيها إمرأة فقط، ولكن تم تعديلها بإضافة كلمات أغاني لرجل وتصبح "دويتو"، منوهًا بأن زوجته تتمتع بصوت جميل، ولكنه قبل الزواج اتفق معها على التفرغ لحياتهما الخاصة، كي لا يكونا مشغولين طوال الوقت.
وكشف أيضاً جمال خلال حلوله ضيفاً ضمن برنامج "صاحبة السعادة" الذي تقدمه الممثلو المصري إسعاد يونس، أنه يتجه في هذا الألبوم نحو الأسلوب الذي إتبعته الفنانة المغربية ​سميرة سعيد​ مؤخراً.
وأشار إلى انه تلقى مداخلة هاتفية من سعيد وقالت له: "مزهقتوش.. مش كفاية بحبك وحبيبي"، فقلت لها: "نفسي أقلدك بس خايف"، فردت: "هتنجح بالضبط لما تبطل تقول كلمة خايف"، موضحًا أنها شجعته على أخذ خطوة جريئة في ألبومه المقبل.
وأضاف :"بعد إصدار ألبومي الثاني تم تصنيفي بـ (المطرب الكئيب) ومن هنا قررت أن أغير من الأغاني التي أقدمها، ففى البداية اخترت أن أقدم الأغاني الحزينة والهادئة فهي الأمان لأي مطرب جديد لأنها تظهر الموهبة على عكس الأغاني السريعة، وبعد ذلك قدمت أغنية (أوعديني) التي كانت بمثابة الإنقاذ من هذا اللقب".
وتابع :"أحب الموسيقار محمد عبد الوهاب لكن ألحانه معظمها كانت رسمية مثل (البدلة والشوكة والسكينة) أما بليغ حمدي فأنا من عشاقه، وقلبي دائمًا مع ألحانه وكل نقلة من نقلاته سهلة وممتعة".