السنوات القليلة الماضية شهدت جدلا حول عودة الفنان المصري ​عمرو دياب​ للتمثيل بعد مشاركته في ثلاثة افلام من بطولته هي ايس كريم في غليم والعفاريت ولعب وضحك وجد وحب ، وكان من المفترض أن يقدم تجربة جديدة تم الاعلان عنها اكثر من مرة وظل عمرو يفكر في امكانية أن يخوض التجربة ام لا خاصة وأنه قام بالفعل بالسفر إلى الولايات المتحدة وصور مشهدا من العمل الذي كان من المفترض أن يقوم ببطولته "الشهرة" ولكنه لم يكن راضٍ عن الأمر وذلك قبل عامين.

ولكننا علمنا بان القرار النهائي لعمري دياب الآن هو الإكتفاء بتجاربه الماضية وعدم العودة مرة أخرى للتمثيل خاصة وأن التمثيل يحتاج لوقت وتفرغ وايضا خوفا من ان يقدم تجربة جديدة لا تحقق اي نجاح فقرر ان يلغي الفكرة نهائيا وإلى اجل غير مسمى وأن يظل تركيزه على اغنياته خلال الفترة المقبلة خاصة وأن عمرو بات يحرص على التواجد شهريا بأغنية سينغل جديدة.