في أول تصريح لها بعد انتشار مقاطع فيديو مثيرة لها برفقة ​خالد أحمد​ والذي قال انه زوجها، نفت الراقصة الروسية "​جوهرة​" امتلاكها اي حساب إلكتروني أو صحفة تحمل اسمها على موقع "فايسبوك"، مشيرة الى أنها لا تمتلك الا حساباً على "إنستغرام".
وقالت جوهرة: "لا توجد لدي صفحات رسمية على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك وغير مسؤولة عن تداول أخبار غير حقيقية أو أي تصريح على لساني من صفحات تزعم اسمي بشكل مزيف، أنا لا أمتلك إلا حساب الانستغرام الموثق فقط".
يذكر ان جوهرة تم تسريب فيديوهات لها مع خالد أحمد وهما في أوضاع مخلة، من ثم كشف أحمد أنه متزوج من جوهرة، وأن الفيديوهات تم نشرها بعدما سُرق هاتفه المحمول.