كشف النجم العالمي ​فرنش مونتانا​أن حالته الصحية تتحسن، فقد نشر على حسابه الخاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي صورة له من غرفته في إحدى المستشفيات الموجودة في لوس أنجلوس، طمأن من خلالها الجمهور على حالته.
وكان نُقل مونتانا إلى المستشفى للمرة الأولى يوم الخميس الماضي بعد أن وصل رجال شرطة إلى منزله على إثر إنذار بوقوع سرقة محتملة، لكن اتضح أنه إنذار خاطئ، وعلى الفور وصلت سيارة الإسعاف ونقلته إلى المشفى نتيجة معاناته من مشاكل في القلب وآلام في المعدة، بالإضافة لشعوره بالغثيان.