أصبحت ملكة بريطانيا في 6 شباط/ فبراير عام 1952، وتُوجت رسمياً في 2 حزيران/ يونيو عام 1953، وتُعد فترة توليها العرش هي الأطول في تاريخ بريطانيا العظمى.
الملكة البالغة من العمر 93 عاماً كانت وما زالت محط أنظار العالم بإطلالاتها المترفة المزينة بأفخم المجوهرات والتيجان الملكية المميزة.
وتتميز إطلالات الملكة بالقبعات المتناسقة مع ملابسها.
ولا تكرر الملكة إطلالاتها ولتجنب الأمر عن طريق الخطأ، هناك فريق عمل مسؤول عن تسجيل كل قطعة ترتديها وتوقيت إرتدائها.
ولكن حصلت مرات قليلة أن تم تكرار بعض الإطلالات لكن ليس عن طريق الخطأ بل كان الأمر مخططاً له.
ملابس الملكة ومستلزمات إطلالاتها لها طابق كامل في قصر باكنغهام، وفريق كامل مكوّن من 3 مصممي ملابس، مصمم قبعات و4 موظفين يساعدونها على ارتداء ملابسها.
ومعظم ملابس الملكة صُممت وصُنعت في القصر على يد مصممة الأزياء البريطانية أنجيلا كيلي، التي عُينت كمساعدة ومستشارة أزياء شخصية للملكة منذ عام 2002.
وتعطي الملكة ملابسها لمصممي الأزياء الخاصين بها ولفريق عمل المصممين، ولهم الحرية في التصرف بهذه القطع سواء بإرتدائها أو بيعها، ولكن في حال عرضها للبيع تشترط عليهم الملكة عدم الإعلان عن أن هذه القطع كانت تخص الملكة نفسها.
وتجدر الإشارة أن قصر باكينغهام كان قد أعلن مؤخراً أن الملابس الجديدة التي سيتم تصميمها للملكة إليزابيث الثانية لن يُستخدم فيها الفراء الحقيقي، بل سيكون مزيفاً إلا أن الملكة ستواصل إعادة ارتداء الملابس الموجودة في خزانة ملابسها.

وقد جمعنا لكم في هذا المقال 15 إطلالة اعتبرناها الأجمل خلال سنوات حكم ​الملكة إليزابيث​:

فستان من الساتان مع قفازات عام 1952

إطلالة تعود أيضاً لعام 1952 بدت فيها الملكة إليزابيث مبهرة

الملكة متألقة بفستان طويل إلى جانب زوجها دوق إدنبره الأمير فيليب

الملكة بفستان أبيض من الدانتيل مع قفازات عام 1954

إطلالة راقية للملكة مزينة بالفراء عام 1962

من أجمل إطلالات الملكة في عيد زواجها الـ25 عام 1972

الملكة في لقاء أنديرا غاندي رئيسة الوزراء الأولى للهند عام 1983

الملكة متألقة بالأحمر خلال زيارة كنيسة "سانت آن" عام 1989

الملكة خلال افتتاح البرلمان في لندن عام 2005

الملكة في صورة رسمية برفقة زوجها الأمير فيليب وابنها الأمير تشارلز وحفيدها الأمير ويليام عام 2003

لقاء الملكة وزوجها الأمير فيليب مع الرئيس الأسبق للولايات المتحدة الأميركية باراك أوباما وزوجته ميشال أوباما عام 2011 في قصر باكنغهام

الملكة متألقة باللون التوركوازي عام 2014

عام 2018 بدت الملكة متحمسة في لقاء رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في عشاء ضخم للرؤساء والمسؤولين في دول الكومنولث، في قصر باكنغهام.

اللون البرتقالي ناسب جداً الملكة عام 2019

في يوم الكومنولث عام 2019 ، كانت الملكة ترتدي معطفًا أرجوانيًا جميلًا مع قبعة مطابقة.