تعيش ​مذيعة​ مخضرمة حالة من التوتر نتيجة تصويرها وهي عارية في الفراش وتحت تأثير المخدرات والكحول، من قبل شاب تعاشره، وتبين ان الثلاثيني الوسيم إستغل وضع الاعلامية التي تهوى المزاج العالي، وصورها وهددها بتوزيع الافلام في حال لم تلبِّ حاجته المالية، علماً ان وضعها المادي عادي جداً وليس بامكانها ان تدفع له بشكل يفوق قدرتها المادية .
المذيعة لجأت الى أحد أصحاب النفوذ لمساعدتها، ومن الواضح ان التهديدات لم تردع الشاب الطامح للمال، خصوصاً بعد ان اشترط مبلغ 100 الف دولار كبدل عن الفضيحة التي سوف تخرج الى العلن في حال لم يحصل على المال خلال فترة أقصاها شهر.