هو عبد العال في مسرحية "ريا وسكينة"، وهو الزيني بركات.. الممثل المصري أحمد بدير الذي يعتبر واحداً من أهم نجوم الكوميديا، وفي الوقت نفسه أجاد التراجيديا والشخصيات الصعبة والمركّبة، فرصيده الفني وصل إلى 350 عملاً فنياً.

الميلاد والنشأة
في 20 حزيران/يونيو عام 1945 ولد أحمد بدير في مدينة قنا في صعيد مصر، وكان والده يعمل ضابطاً في الجيش في الخدمات الطبية، بينما والدته من كفر الشيخ وكانت لا تقرأ ولا تكتب، وهو الأخ السادس بين 11 ولداً، عملوا في مجال التدريس والهندسة، ويقول أحمد بدير إنه اكتسب العديد من الصفات من أسرته، فتعلم منهم التضحية وإنكار الأنا وحب البلد والوطنية، ولقد كان والده يصرف عليه وعلى أشقائه الـ10 من عمله فقط.
وقد حصل على الثانوية العامة عام 1966، لينتهي بعدها من دراسته الجامعية ودرس في كلية الآداب جامعة القاهرة، وتخرج عام 1970 ولم يدرس التمثيل، لكنه شارك في المسرح لحبه للتمثيل.

بطولات مسرحية وتفوق درامي وحضور سينمائي
شارك أحمد بدير بأكثر من 350 عملاً بين مسرح وسينما ودراما، لكن النصيب الأكبر من البطولات كان في عالم المسرح، وقد بدأ مشواره مشاركاً بدور صغير في فيلم "العصفور" مع المخرج ​يوسف شاهين​ .
وخلال مشواره قدم العديد من المسرحيات، فلا يمكن نسيان تقديمه لشخصية عبد العال في مسرحية "ريا وسكينة" مع ​شادية​ وعبد المنعم مدبولي، وأيضاً المسرحيات التي كان هو البطل الأول لها ومنها "جوز ولوز وفرصة سعيدة وغيبوبة وكناس وناس ومرسي عاوز كرسي وعيلة 10 نجوم وتيجي تصيده وكرنب زبادي ودستور يا أسيادنا وتكسب يا خيشة والصعايدة وصلوا"، وغيرها من المسرحيات التي حققت نجاحاً خاصة مع تميز بدير في اللون الكوميدي ، بالرغم من حرصه على أن يقدم أيضا اعمالاً تراجيدية سواء في السينما او الدراما.
وفي الدراما التلفزيونية هو الزيني بركات في المسلسل الذي حمل الاسم نفسه، وشارك أيضاً في "ناس ولاد ناس" وقدّم أحمد بدير دور الشيخ عبد الفتاح ضرغام في "زيزينيا"، وقدم شخصية الممثل محمود المليجي في مسلسل "ابو ضحكة جنان"، وشارك في مسلسلات مثل "سوق الخضار وحكايتي وكيد النسا وأبو عمر المصري".
وفي السينما يعتبر دوره الأشهر في فيلم "بطل من ورق"، وقدّم أحمد بدير شخصية سايكو لكاتب يرتكب جريمة، وأيضاً شارك مع المخرج يوسف شاهين في "فيلم المهاجر" و"سكوت ح نصور"، ومن أفلامه أيضاً "سمع هس والألماني وشارع الهرم وسفاري وكباريه وشفيقة ومتولي" وغيرها من الأفلام.

شائعات زواجه من ​عايدة رياض​ وأرملة سعيد طرابيك
على الرغم من حرص أحمد بدير أن تكون حياته العائلية بعيدة عن الضجيج، لكن الشائعات تلاحقه وقيل بأنه متزوج من الممثلة عايدة رياض والتي نفت الأمر تماماً، وقالت إنها لم تتزوج سوى مرة واحدة من الممثل محرم فؤاد. ومجدداً واجهت الشائعات أحمد بدير وقيل إنه تزوج من أرملة الممثل سعيد طرابيك، لكنه سعى لنفي الأمر بظهوره مع زوجته وأم بناته في أكثر من مناسبة، وله ابنتان هما سارة ودعاء.
وقد تزوج أحمد بدير من شقيقة صديقه، والتي شعر بأنها الزوجة الصالحة ووقتها كان أجره قليلاً لم يكن قد وصل لـ 12 جنيهاً في اليوم، وقد تزوج في شقة شقيقها ولم يكن لديه شقة للسكن وقتها، أما "الشبكة" التي تُهدى للعروس فكان لا يملك لها سوى 300 جنيه، فأعطاه والدها 150 أيضاً، وكان لا يملك ثلاجة فكانا يضعان الطعام في "البلكونة".

غضب مغربي بعد تكريمه
أثناء تكريم أحمد بدير في الدورة الخامسة من المهرجان الدولي للسينما بمراكش في المغرب، وبعد أن ناولته إحدى الفتيات كوباً من الماء على المسرح وقال لها "حطيتيلي ايه في المياه؟انتو معروفين في المغرب، دا معنى كدا اني هجري وراكي"، مما جعل المغاربة يغضبون منه.

القوائم السوداء لثورة يناير عام 2011
يُعتبر أحمد بدير من الفنانين الذين تم وضعهم في القوائم السوداء لثورة 25 يناير 2011، بعد بكائه الشديد على الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك، وتضامنه معه ضد الثورة، وبعد تقديمه لمسرحية "غيبوبة" التي اعتبرها الثوار بأنها تغييب وتزييف للحقائق.