تعرضت ​الممثلة المصرية يسرا​ لموجة من الإنتقادات بعد تكريمها من قبل جمعية "أمريكا للإعلام الخارجي" AAM في حفلها السنوي السابع بالعاصمة الأميركية واشنطن، وذلك بسبب تصرفها والكلمة التي ألقتها خلال تسلمها جائزة التكريم، إذ وصف الكثيرون أنها كانت "Over" في ردة فعلها وكأنها لم تكرم من قبل.
وإختلفت الآراء حول هذا الموضوع، ففي حين أعرب الكثيرون عن موافقتهم على هذا الإنتقاد، حاول البعض الآخر الدفاع عنها.
وكانت قالت يسرا في كلمتها :"يا إلهي سوف أصاب بنوبة قلبية شيء عظيم أن أحظى بأصدقاء رائعين واستقبال حاشد وأشخاص رائعين مثلكم، شكرًا لهذا الشرف العظيم".