هبة الدري​ممثلة مصرية ولدت في ​الكويت​ عام 1982، وحصلت على شهادة بكالوريوس علوم أمراض الدم والوراثة، من جامعة الإسكندرية.
دخلت مجال التمثيل في عمر صغيرة، وعملت بالمسرح في بداياتها، قبل أن تنتقل الى المسلسلات
.

مسيرتها الفنية

على الرغم من أنها تخصصت بمجال الطب في جامعة الإسكندرية، لكن الفن كان شغفها، ولم تمارس مهنة تخصصها الأساسية.
إكتشف موهبتها الممثل ​محمد المنصور​ عام 1996 بالصدفة، ومن وقتها قررت هبة الدري أن تخوض هذا المجال، على الرغم من أنها كانت صغيرة في العمر، ولم يتخط عمرها الـ14 عاماً.
أما أول أعمالها كان مسرحية "عالمكشوف"، ولم تكن أدوارها كبيرة في ذلك الوقت، إلا أنها طورت موهبتها، حتى أصبحت العروض تنهال عليها.
في عام 1997 قدمتهبة الدريأول عمل تلفزيوني لها "القرار الأخير"، إلى جانب أهم الأسماء في الفن الخليجي، منهم محمد المنصور و​جاسم النبهان​.
وتتالت الفرص والأدوار والظهور على الشاشة، وشاركت في العديد من المسلسلات، منها "دارت الأيام"، "دروب الشك"، "الخراز"، "شر النفوس"، "قلوب للإيجار"، "أنت عمري"، "الروح والرية"، "مارغريت"، "بيت بيوت"، "سبع أبواب"، "عافك الخاطر"، "مانيكان"، "وكأن شيئا لم يكن" و"إفراج مشروط".
وعلى صعيد المسرح شاركت في أعمالاً عديدة، منها "فلة ومجود"، "عنبر و11 سبتمبر"، "الاختراع العجيب"، كما شاركت في مسرحية "شبح الأوبرا"، إذ تعتبرها من أهم التجارب التمثيلية في مسيرتها.
في السينما شاركت في 3 أفلام، منها "أربع بنات" في عام 2007 عندما جسدت شخصية "نورة"، وفي عام 2014 شاركت في الفيلم القصير The Tulip، وفي عام 2019 فيلم "ساعة زمان".

تقديم البرامج

في بداية مسيرتها الفنية قدّمت هبة الدري برنامج على تلفزيون دبي حمل إسم "درايش"، وفي عام 2009 قدمت برنامجاً إذاعياً على محطة "كويت إف أم" حمل إسم "كنز إف أم"، وفي عام 2011 عادت للتقديم وشاركت في البرنامج الإذاعي "تريو" على المحطة نفسها، ثم البرنامج الإذاعي "طنب" عام 2012.

خلافها مع ​حياة الفهد

وقع خلاف بين حياة الفهد وهبة الدريمنذ فترة طويلة، من دون أن يُعرف السبب الأساسي لهذا الخلاف، إلا أن البعض قال وقتها إنه يعود إلى ارتداء هبة ملابس "مكشوفة" أثناء تصوير المسلسل التراثي "الداية"، الذي عرض في العام 2008، الأمر الذي أزعج الفهد.
وفي عام 2019، أعلنت هبة الدري مصالحتها مع حياة الفهد، وكشفت عودة تعاونها الفني معها، ونشرت صورة معها من كواليس مسلسل "​حدود الشر​"، وعلقت: "عدنا والعود أحمد".

نجوميتها أتت متأخرة​​​​​​​

​​​​​​​صرحت هبة الدري في إحدى المقابلات التي أجرتها في آب/أغسطس عام 2019، أنها تندم على تأخر نجوميتها التي كانت تنتظرها منذ سنوات.
أما سبب ذلك فتقول إن المنتجين يركزون على الأسماء نفسها وعلى المظهر لا على قدرات الممثل، ويعتبرون الممثل مجرد "موديل"، أما هي فتتعب على الدور وعلى التفاصيل التي تحيط الأعمال التي تشارك فيها، لذلك إستطاعت أن تحقق النجاح ولو جاء متأخراً، نسبة لمسيرتها التي بدأتها عن عمر صغير جداً.

أثارت الجدل بطلاقها من ​نواف العلي

تزوجتهبة الدريفي 12 أيلول/ديسمبر عام 2012، من الممثل الكويتي نواف العلي، بعد قصة حب دامت أشهر، وقد إختارا إعلان الخبر من دون إقامة حفل زفاف، وفضلا الإستمتاع بشهر العسل.
وفي كانون الثاني/يناير عام 2014 أنجبت إبنهما الأول "بدر"، وفي 28 تشرين الثاني/نوفمبر عام 2017 أنجبت إبنهما الثاني "فهد".
وبعد زواج دام 9 سنوات، أعلننواف العليعبر صفحته الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، خبر إنفصاله عن الدري، خلال شهر شباط/فبراير عام 2021، وكتب: "أعلن إنفصالي عنهبة الدريبشكل رسمي والإنفصال كان من فترة بس ما حبيت إعلن عنه بس الحين أخلي مسؤوليتي عن أي تصرف أو قالته أو بتقول"، وأضاف:" الخيره فيما إختاره الله والله يوفق الجميع بحياته".
أثار خبر طلاقهما ضجة واسعة بين المتابعين، وتصدر الترند ومؤشرات البحث عبر"غوغل".
من جهتها، ​​​​​​​تحدثت الدري عن طلاقها من العلي، وقالت إن سبب التزامها بالصمت طوال الفترة الماضية هو لأنها تكره ”الـShow الإعلامي"، ورفضت التعليق على الكثير من الأمور التي لا تعجبها لأنها تخاف الله، وتكره الفضائح، ومستواها الأخلاقي أكبر من التحدث عن أمور شخصية لها علاقة ببيتها.
وتابعت :"والله لو تكلمت في تفاصيل، والله العظيم الدنيا راح تنقلب، وتقوم ما تقعد، ولكن أنا بنت ناس، وأبوي وأمي ربياني تربية ربي لك الحمد عليها، وكل الوسط الفني وخارجه يعرفون ذلك".