أطلقت النجمة العالمية ​ماندي مور​ أغنيتها الجديدة I’d Rather Lose من ألبومها المقبل.
وعن الأغنية قالت ماندي :"إننا نعيش في لحظات من " الفوز بأي ثمن "، والتي قد تحمل انتصارات صغيرة في المدى القصير، لكن هذه الأغنية تحاول إستكشاف فكرة محاولة العيش وفقًا لبوصلة أخلاقية، أيا كان ذلك".
وتابعت :"من السهل نفاد الصبر والاستسلام للإغراءات في أي يوم من الأيام، ولكن يبدو أن الطريقة الوحيدة لتحقيق هذا النوع من الراحة الطويلة الأمد التي نتطلع إليها جميعًا، يتطلب إلتزامًا بمفاهيم الأمانة وسلامة أرضنا.
على المستوى الكلي ، هذا ما تهدف هذه الأغنية إلى تحقيقه - التخلي عن بعض الألعاب التي لم تشترك فيها مطلقًا في المقام الأول".