نجح الإعلامي المصري ​عمرو أديب​ بتوضيح الصورة الواضحة للمظاهرات اللبنانية التي انطلقت قبل أيام للمطالبة بإسقاط النظام، وذلك بعد الصورة غير الحقيقية التي تنتشر في الصحافة العربية وعلى مواقع التواصل الإجتماعي، وخصوصاً في مصر حيث التركيز على المزاح والنكات ومشاركة النساء في المظاهرات، من دون اعطاء شرح حقيقي لاسباب المظاهرات.
أديب دافع عن لبنان بالصورة الحقيقية، وشرح الوجع اللبناني للعالم العربي في برنامج "حكاية" على قناة "MBC مصر"، وطلب من المصريين النظر الى الوجع اللبناني، وليس الى الصور الجانبية.
ما قام به عمرو أديب كان أفضل دفاع عن الثورة اللبنانية، ولناحية وضع النقاط على الحروف في الإعلام العربي.