دائما ما يعوّدنا المصمم اللبناني ​إيلي فارس​ على ابتكارات جديدة ومميزة في عالم الموضة، وآخرها كان افتتاحه فرعا للحقائب والأحذية يحمل اسم SS Shoes & Bags by EF .
وتضمن هذا الفرع أنواعاً مختلفة ومتنوعة من الأحذية والحقائب أخذت منحى عالميا ومميزا تجذب كل الأذواق، فتكمن فيها الموديلات العصرية والكلاسيكية.
وألقى إيلي فارس كلمة في بداية الحفل، رحّب من خلالها بكل الحضور الذين أتوا لمشاركته فرحته وللإطلاع على جديده في عالم الموضة، ومن ثم تم قطع قالب الحلوى وسط حضور عدد من الشخصيات وسيدات المجتمع الذين أعربوا عن اعجابهم الشديد بالتصاميم، متمنين لفارس المزيد من النجاح والتفوق، معبرين عن دعمهم الكبير له.
أراد إيلي فارس من خلال هذا الفرع، بالمشاركة مع السيدة ​ستيفاني صفا​، ان يكمل مسيرته في هذا المجال بتألق وتميّز، اذ انه يعمل بجهد ومرونة مع فريق عمل متكامل لديه غيرة على مهنته، ويسعى دائما ليقدّم الأفضل ويرضي جميع الأذواق.
وبعد الشكر والترحيب، كشف إيلي فارس ان حلم التصميم راوده منذ ان كان عمره 12 سنة، وطموحه وحلمه تحقق بسبب دعم والدته له التي كانت مصدر التحفيز الأول له في كل مشاريعه التي قام بها، والتي يسعى إليها في المستقبل، وقال إيلي في كلمته :"بدأت أحقق حلمي مع هذا المشروع، والذي كنت أطمح إليه منذ ان كان عمري 12 عاماً، ودعم والدتي لي وتشجيعها ساهما في إكمال حلمي وتحقيقي النجاح".
وكان لإيلي فارس حديث خاص مع موقع الفن، بداية رحّب إيلي بنا وشكر كل الصحفيين الذين أتوا ليشاهدوا الإفتتاح، وتحدّث عن تصاميمه قائلا انه عمل على ذلك بإتقان وشغف، وبالطبع عندما يعمل الإنسان بإصرار ومحبة يحصد النجاح والنتيجة المضمونة، متمنيا ان تنال تصاميمه اعجاب عدد كبير من السيدات، وأشار إلى أنه منذ بداية تحضيره للتصاميم، حاول أن يصنع منها قطعاً مختلفة لتتناسب وتتلاءم مع كل الأذواق، وأضاف انها تتميز ايضا بالعصرية ويسيطر عليها الطابع الكلاسيكي الذي يزيد من جمال التصميم، ويعطي تألقا ايضا لصاحبه.
الافتتاح جاء بفكرة مميزة، حيث أرسلت للمدعوين جملة عن فكرة الحفل ورد فيها :" CENDRILLON أضاعت "سكربينتا" وكي نساعدها على العثور عليها لاقونا نحنا وعربيّتا في حفل الافتتاح".