خطوة انسانية حقيقية وعلى أرض الواقع قام بها الفنان ​جوزيف عطية​ والفنان ​سعد رمضان​، إذ لبّا دعوة حملة "دفى" للمساعدة في توزيع المساعدات للعائلات التي غادرت منازلها جراء الحرائق الهائلة التي امتدت من المشرف وصولاً إلى الدبية والناعمة.
وبدوره رمضان نقل الأضرار الصادمة في مقاطع فيديو ثمّ جال في المشرف، مطالباً المساعدة لتقديم الماء للناس الذين يخمدون الحرائق في هذه الأزمة، وقال: "بالنسبة لي هي أزمة لكل لبنان وليس للشوف، كل الضيع المجاورة يجب أن تقدّم المساعدة".
ونشر فيديو آخر مع النائبة ​بولا يعقوبيان​ خلال جولتهما في المشرف، متكفلاً بتأمين خزانات المياه، ووضع إمكاناته المتاحة في تصرّف الجميع.
ونشرت بولا يعقوبيان مقطع فيديو لجوزيف يوثّق مساعدته للمواطنين، اذ انه ينقل بيده المياه لهم، وذلك على حسابها الخاص على احد مواقع التواصل الإجتماعي، وعلّقت بولا على الفيديو قائلة: "إنسانيون نجوم من وطني".
ولاقت هذه الخطوة رواجاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، اذ أن المتابعين أشادوا بجوزيف عطية وأثنوا على انسانيته وتواضعه وقربه من المواطنين، إضافة أيضاً الى النائب بولا يعقوبيان وجمعية "دفى".