تعرضت الممثلة العالمية ​كيت وينسليت​ لموقف محرج أثناء لقائها بالملكة البريطانية ​إليزابيث الثانية​ عندما تم تكريمها بوسام الإمبراطورية البريطانية في قصر باكينغهام عام 2012.
وفي التفاصيل قالت وينسليت إن الملكة قامت بحركة بسيطة ولبقة للغاية، لتعلمها بأن المحادثة بينهما انتهت، وذلك من خلال قيامها بدفع يد وينسليت بعيداً بشكل لم يلحظه الكثيرون.
وبحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية، قالت وينسليت خلال مقابلتها الأخيرة مع البرنامج الحواري البريطاني "ذي غراهام نورتون شو"، إنه خلال حديثها مع الملكة، جاملتها الأخيرة كم أنها جميلة وبشرتها مذهلة وشعرها لطيف.
وأضافت أنه قبل لقاء الضيوف بالملكة، يتم إخبارهم بكيفية التعامل معها، وأن عليك أن تتقدم لتحيتها بإنحناءة مهذبة عند رؤيتها. ومن ثم تمدّ أنت يدك حتى تصافحها، وعند انتهاء اللقاء الذي يستمر وقتاً قصيراً جداً، تقوم الملكة إليزابيث بالإيماء لك بأن المقابلة انتهت، من خلال دفعها ليدك دفعة بسيطة، وهذا يعني أن تعود إلى مكانك.