حلت الفنانة اللبنانية ​شيراز​ على رئيسة تحرير موقع "الفن" ال​إعلام​ية ​هلا المر​، في برنامجها الأسبوعي "ما بدا هلقد"، الذي تستضيف فيه أهم الناقدين الفنيين، والذين يتناولون مواضيع فنية آنية بطريقة موضوعية.
قالت شيراز انها مسرورة بتعاونها مع الكاتب طوني شمعون في مسلسل "موت أميرة"، وأضافت ان كل الممثلين مستعدون ومتشوقون للبدء في تصوير العمل بجزئه الثاني.
كما أشارت شيراز إلى أنها تحب نصوص كلوديا مرشليان ومنى طايع وشكري أنيس فاخوري.
وقد كشفت شيراز كيف اختارت اسمها الفني، وقالت :"كنت في إحدى المرات جالسة مع الشاعر نبيل أبو عبدو وكنا نكتب كلمات أغنيات، وأنا إسمي الحقيقي باميلا، وقلت له إني أريد إسماً فنياً شرقياً، فقال لي "شيراز".
وأضافت :"في البداية إستغربت إسم شيراز، وبعدها قررت الالتزام به الاسم وشعرت بأنه يتناسب مع شخصيتي".
وكانت كشف شيراز أيضاً عن الرسالة الانسانية التي أوصلتها في أغنيتها "كيف بدك عني تغيب" التي تعكس أهمية وعمل المرأة في غياب الرجل من حياتها، اما أغنيتها "قمرة" فأدخلت فيها المحبين والجمهور الى حياتها الخاصة لكي يروا كم تتعب لتصل الى ما هي عليه.
كما تحدثت شيراز عن نشاطها المتواصل، مع وجود اساتذة دوما يعلمونها، ان كان في مجال الغناء او التمثيل او الرقص.
شيراز سردت كيف اختارت فكرة كليب أغنية Bella Ciao الذي تجسد فيه مسلسل La casa de Papel، وكانت تتمنى ان يضم الكليب بلدانا عربية اكثر نسبة لفكرته، الا انه كان عليها الالتزام بعدد 7.
وقالت شيراز :"تقصدت أن أكتب "القدس عاصمة فلسطين" لكي نساهم في ايضاح هذه الفكرة للعالم وللايضاءة عليها".
وتحدثت شيراز عن أغنية Bella Ciao التي قدمتها مؤخراً بصوتها، والتي تتناول موضوع الجندي الذي ترك حبيبته ليذهب الى الحرب، ويطلب منها ان مات ان تزرع وردة لذكراه، وقالت شيراز ان اللحن ثوري والمقاومة الايطالية صنعت هذه الاغنية عندما كان الألمان يحتلون إيطاليا، وشيراز نقلت الاغنية الى اللهجة اللبنانية، وهي ترى أن أغنية Bella Ciao باللبنانية أجمل من النسخة الاصلية، والنسختان لا تشبهان بعضهما.
يذكر ان شيراز كانت قد تكلمت عن العديد من المواضيع الفنية والاجتماعية، وكشفت عن اللغط الذي حصل بين الفانز عن معلومات حول انضمام الفنانة ​إليسا​ الى طاقم عمل مسلسل La casa de Papel، وتحدثت عن فيديو كليبها الذي لعبت فيه الشخصية عينها "بيروت" التي قيل ان إليسا ستجسدها.
لمعرفة كل ما كشفته شيراز في هذه الحلقة، تابعوا المقابلة بالفيديو.