في فيلميه "​أمينة​" و"​جبال الشمس​"، ركز الممثل والمخرج السوري ​أيمن زيدان​ على المرأة السورية بشكل كبير، فكانت البطولة في الأول لأم جريح وفي الثانية لأم شهيد.


وفي تصريح لموقع "الفن"، قال زيدان: "أعتقد أن المرأة السورية تستحق التوقف عندها، فهي الأم والأخت والزوجة، أم الشهيد وأخت الشهيد وبنت الشهيد، وقد قدّمت نموذجاً مدهشاً غير مسبوق في الحرب ولا بد من إلقاء الضوء على تجربتها والاحتفاء بها كما تستحق.
وأضاف: في "جبال الشمس" كنا أمام أم شهيد علمتنا كيف نزرع شتلات الأمل في درب المستقبل، والفيلم قصيدة وجدانية غزلناها بروحنا كتحية للشهداء وأم الشهداء.
ورأى أن المرأة السورية خلال الحرب يجب أن تنصف لأنها كانت مثمرة وفعالة.
يُذكر أن فيلم "جبال الشمس" عرض في الحفل الذي أقامته جمعية "تموز"، وكرمت خلال 500 عائلة من عائلات الشهداء، وهو من بطولة ​لينا حوارنة​ و​محمد حداقي​ ولجين إسماعيل وأنطوان شهيد ولمى بدور وحسن دوبا.