اثارت ​رولا يموت​ الجدل مجددا بين المتابعين على حسابها الخاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي، وهذه المرّة ليس بصورة عارية، بل بنشرها صورة لغرفة نوم، وتعليقها عليها بالقول :"مين عبالو ينام حدي".
لا شكّ ان رولا يموت تبحث دائما عن اثارة الجدل، فتطلّ علينا بصور عارية وكلام يسيء لها، وتتلقّى عددا كبيرا من الانتقادات اللاذعة.
الجدير ذكره ان رولا يموت نشرت مؤخرا صورا لها مع والدها في ظهور نادر له، وتمنت له ان يشفى، من دون ان تحدد نوع مرضه، وقالت :"الله يشفيلي بابا حبيبي وعمري".