عمدت 800 ألف إمرأة تركية إلى تقديم أوراقهن لمعاهد خاصة لتعليم الطبخ، وذلك بعد أن أعلن نجم مسلسل "فضيلة خانم وبناتها" الممثل التركي ​ألب نافروز​ أن أكثر ما يجذبه في الفتاة التي سيتزوجها هو أن تجيد الطبخ.
وجاء كلام نافروز هذا في مقابلة تلفزيونية له، قال فيها إن ما يمهمه هو الجمال الداخلي للمرأة أكثر من جمالها الخارجي، مشيراً إلى أنه لم يدخل في علاقة غرامية بعد لأن وقته لا يسمح له.
ومن ناحية اخرى، رفض نافروز القيام بما فعله زميله الممثل التركي بوراك أوزجيفيت حين سافر إلى الكويت لتناول العشاء مع المعجبات، قائلاً إن فكرة الحصول على المال مقابل لقاء المعجبات ليست فكرة جيدة.
وبعد مقابلة نافروز هذه بيوم واحد، وإنتشارها بشكل كبير، تداولت الصحف التركية خبراً يفيد عن تسجّل 800 ألف إمرأة تركية في معاهد الطبخ، ما إعتبره البعض مجرد مزحة أتت تزامناً مع كلامه.