خادمة كانت تعمل في تنظيف ورعاية البيت أصبحت مليونيرة، وهي إمرأة فلبينية تدعى Gina Macahilos، نجحت في جمع ثروة لطالما حلمت بها.
تخرجت Gina من مدرسة ثانوية في Dumaguete، ولم تستطع متابعة دراستها في الكلية بسبب ظروفها الاجتماعية، فإضطرت إلى الالتحاق أولاً بمدرسة لتدريب عاملات المنازل. وبدأت تعمل كخادمة منذ أن كان عمرها 18 عامًا.

لكنها خلال فترة عملها في منزل شخص يدعى Bo Sanchez، أوضح لها طرق الاستثمار في البورصة، وبيّن لها كيف أن قدرها كعاملة في المنازل يمكن أن يتغير، وألهمته قصة نجاحها فيما بعد، فألف كتابا بعنوان «?How my maid became a Millionaire» (كيف أصبحت خادمتي مليونيرة؟) حقق مبيعات ضخمة داخل الفلبين وخارجها.

فبعد أن نجحت جينا في جمع 2000 بيزو فلبيني من وظيفتها، قامت بإستثمار هذا المبلغ في البورصة، واستمرت بالاستثمار في البورصة، وضاعفت المبلغ الذي كانت تستثمره ليصل إلى 4000 بيزو فلبيني، ثم زادته أكثر ليصل إلى 5000 بيزو فلبيني، ولم تفرّط في أموالها، وخلال ست سنوات فقط أصبح بإستطاعة Gina إستثمار مبلغ يصل إلى 8 ملايين بيزو فلبيني في البورصة.