أحيت الممثلة السورية ​شكران مرتجى​ ذكرى ميلاد والدها الراحل، ونشرت عبر صفحتها الخاصة على أحد مواقع التواصل الإجتماعي، صورة له وأرفقتها برسالة قالت فيها :"تشرين يعني لي الكثير له موسيقا غريبة حزينه بعض الشيءربما لأننا نودع الصيف ونستقبل الخريف والشتاء".
وأضافت :"حزن تشرين ملئني منذ ٢٠٠٤ ففي مثل هذا اليوم ذكرى ميلاد والدي رحمه الله هديتي فاتحةودعوات ونجاح دائم كان يفرحه ويجعله يبتسم إبتسامته الغالية".
وتابعت :"أبي حبيبي فراقك مازال قاسياً قاتلاًلم تكن يوماً أباً فقط بل كل شيء بالنسبة لروحي ....صغيرتك كبرت يا أبي كثيراً من وجع فراقك كذب من قال أن الأيام كفيلة بالنسيان بل إنها كفيله بإزدياد الحزن وثقله على الروح قد يقل الحزن علناً ونكف عن إرتداء اللون الأسود ونكف عن البكاء ولكن كل ذلك يصبح داخلنا الحزن يصبح صغيراً لتسعه قلوبنا فتصبح كل نبضة تذكرنا بالغياب وقلبنا يرتدي السواد ويذرف دماً لادمعاً".
وختمت بالقول :"بابا أشتقتلك شو حلوة الكلمة بس قدر الله وماشاء فعل الحمدلله".
ومن ناحية أخرى، أحيت مرتجى الذكرى الأولى لوفاة الممثلة السورية ​دينا هارون​، ونشرت عبر صفحتها صورة لها خلال زيارتها لقبر هارون وعلّقت :"اليوم مرق سنة ع فراق الغالية الحبيبة أم كرم دينا هارون الله يرحمها ويسامحها ويسكنها فسيح جناته ويصبر تولاي حبيبتي، الفاتحة والدعاء والرجاء إحترام حرمة الموت لا تعليق خارج عن الأدب، اللادقية (زرتها اول الصيف) الصورة انا موجودة فيها لقول الوفى مو كلام فعل الله يرحمك حبيبتي".