توفي الممثل المصري ​طلعت زكريا​ اليوم عن عمر يناهز الـ58 عاماً، إثر أزمة صحية تعرض لها، وتسببت في دخوله إلى أحد المستشفيات حتى إعلان الوفاة.
ويأتي التدهور المفاجئ في الحالة الصحية لزكريا، بعد أن كان آخر ظهور له في حفل زفاف الممثلين المصريين ​هنا الزاهد​ وأحمد فهمي، خصوصاً أنه كان زوجاً لوالدة الزاهد لسنوات طويلة، قبل أن ينفصلا.

إلا أن أمراضاً في الرئة، تسبب فيها التدخين الشديد كانت سبباً في التدهور المفاجئ والشديد في الحالة الصحية لزكريا، ودخل إلى المستشفى وهو في حالة حرجة لتعلن عائلته عن الأمر.
وفي أيلول/سبتمبر عام 2007 أصيب بإلتهاب في أحد شرايين المخ، مما أدى إلى دخوله بغيبوبة، لكنه تعافى منها لاحقاً.
ولد طلعت زكريا يوم 29 آذار/مارس عام 1960، في حي محرم بك في الإسكندرية، وتخرج من قسم التمثيل والإخراج بالمعهد العالي للفنون المسرحية عام 1984، ثم عمل ضمن فرقة الإسكندرية المسرحية وقصر ثقافة الحرية، كما عمل في أكثر من 30 مسرحية.

وقدّم زكريا خلال مسيرته الفنية، عدداً كبيراً من الأفلام والمسلسلات المصرية، أبرزها "التجربة الدانماركية" و"​طباخ الريس​" و"الفيل في المنديل"، "جوز ماما" و"زهرة وأزواجها الخمسة" و"جائزة نوفل" و"إنسى اللي فات يا فرحات" و"أنا ومراتي ومونيكا" و"دور ري مي فاصوليا" و"​حاحا وتفاحة​"، "​سيد العاطفي​"، ومن أهم بطولاته، والتي نال عنها الجوائز هي بطولته في فيلم "السيد أبو العربي" وشاركه البطولة هاني رمزي ووحيد سيف، ومن أفلامه أيضاً "أبو علي" مع كريم عبد العزيز و​منى زكي​، ولديه فيلم "قصة الحي الشعبي"، بالإضافة إلى عدد من المسرحيات مع ​سمير غانم​.
وكان آخر ظهور سينمائي لزكريا من خلال فيلم "حليمو أسطورة الشواطئ" قبل عامين، وكان يتولى التحضير لفيلمه الجديد "الخوذة"، إلا أن القدر لم يمهله من أجل تقديمه.