خطف ​الأمير جورج​ البالغ من العمر 6 سنوات الأنظار بالحماسة الكبيرة التي بدا فيها اثناء مشاهدته أول مبارة كرة قدم من على المدرجات لتشجيع فريق "أستون فيلا" وهو الفريق المفضل لوالد "جورج" الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون.
ورصدت عدسات المصورين تواجد عائلة كامبريدج في الملعب حيث جلس كل من دوقي كامبريدج الأمير ويليام وكيت ميدلتون، بالإضافة إلى ابنيهما جورج وشارلوت على المقاعد الخلفية مع باقي المشجعين، وذلك لتشجيع فريقهم المفضل "آستون فيلا" الذي فاز بالمباراة بخمسة أهداف مقابل هدف واحد لفريق نورويش سيتي.
وبدا الصغير جورج متحمساً جداً أثناء مشاهدة اداء اللاعبين، وتفاعل بشكل كبير مع سير المباراة بحركاته الجسدية وبعصبية التي خطفت الأنظار.