بعد الجدل الكبير الذي اثارته اثر سخريتها من سائق أجرة، ومن ثم ردها على أحد المنتقدين بأن قميصها أغلى من "صالة منزلها"، قدمت الممثلة الكويتية ​نورة العميري​ اعتذارها على ما قامت به وعلى تصريحاتها.
واشارت العميري الى انها نادمة على ما ارتكتبه مع سائق سيارة الأجرة، مشيرة الى انها لم تقصد السخرية منه، وقالت خلال حلولها ضيفة على أحد البرامج التلفزيونية: "الأعمال بالنيات والإساءة أو السخرية ليست في شخصيتي".
وأكدت العميري أنّه لا يوجد بشر معصوم من الخطأ "لأنّ الله لم يخلقنا ملائكة.. كونك تُخطئ وتعتذر فهذا دليل على أنك شخص فاهم ودارس ومتربي".
وعن السخرية من ملابسها، وردها بجملة "قميصي أغلى من صالة بيوتكم"، قالت :"ده حتى رد فعلي كان دمه خفيف، المنتقدين استفزوني لأنهم سلبيين.. لم أقصد الرد بهذه الطريقة وكان ردي على فئة معينة".