بعد إقامة المغني الكندي الشهير ​جاستن بيبر​ وعارضة الأزياء ​هايلي بالدوين​ أمس الإثنين مراسم زواجهما المدني في أيلول من العام الماضي في نيويورك، أتم الثنائي مرسام زواج للمرة الثانية ولكن هذه المرة دينية، وأقيم حفل الزفاف بمنتجع في منطفة ساوث كارولينا بحضور الأهل والأصدقاء إذ اقتصر عدد المدعوين على 150 شخصاً، كان أبرزهم عدد من المشاهير من بينهم المغني إد شيران ونجمتا تلفزيون الواقع كايلي وكيندال جينر، والمغني آشر والممثل أليك بالدوين عم هايلي.
وذكرت مجلة بيبول أن عقد القران تم عند غروب الشمس، وأنهما تبادلا عهود الزواج في كنيسة بالمنتجع المذكور.
وكان جاستن بيبر أرجع الفضل في شفائه من الاكتئاب وتعاططي المخدرات، إلى اتجاهه الى الالتزام الديني وإلى حبيبته منذ المراهقة هايلي، وقال في منشور على أحد مواقع التواصل الاجتماعي بداية شهر أيلول الماضي :"أعيش الآن أفضل أيام حياتي.. الزواج!! وهو مسؤولية جديدة مذهلة ومجنونة".