كيف أعرف أنيحامل؟ سؤال تطرحه كل سيدة متزوجة عندما تبدأ بالشك أنها قد تكون حاملاً، من دون أن تعرف ماذا يجب أن تفعل، خصوصاً إن كان موعد الطبيب متأخراً أو بعد أيام قليلة.
هناك أعراض قد تشير لحدوث الحمل، وقد تشعر المرأة بوجود عارض واحد أو أكثر، وقد يختلف الموضوع من إمرأة إلى أخرى.
سنكشف لك سيدتي كيف تعرفين أنك حامل قبل التحليل.

تأخّر ​الدورة الشهرية
هذا العارض هو المؤشر الأول والأساسي لوجود حمل ويتطابق على كل انواع الاجسام، إذ لا يمكن أن تكونالمرأة حاملوتمر بدورتها الشهرية. إلا أنه يجب الانتباه لفكرة أساسية وهي أن انقطاعاً في الدورة الشهرية قد يشير لعدم انتظام الدورة في بعض الاحيان وذلك يحدث لأسباب متنوعة مثل تكيس المبايض أو السمنة، اذاً هذا العارض يجب أن يكون موجوداً عند المرأة الحامل إلا أنه وحده لا يشير الى الحمل.

تحجر و تورم في الثديين
إذا مر على الحمل حوالى الشهر تبدأ المراة في الشعور بتحجر وتورم الثديين نتيجة للتغيرات الهرمونية، إلا أنها ستزول بعد عدة أسابيع من الحمل وتعود الهرمونات لما كانت عليه. قد ترافق هذا التحجر آلام بسيطة لكنها لا تستدعي للخوف.

الغثيان مع أو بدون قيء
يختلف هذا العارض بين امراة و أخرى فقد يحدث عند واحدة مع قيء وعند اخرى بدونه، وعند ثالثة لا يكون موجوداً. يقول الأطباء إن الموضوع يحدث نتيجة وجود اضطرابات في الهرمونات إلا أنه يزول بعد فترة 3 اشهر كحد اقصى.

التبول بكثرة والامساك
يحدث ذلك بسبب زيادة كمية السوائل في الجسم أثناء الحمل فتقوم كلىالمرأة الحاملعلى اخراج هذه السوائل على هيئة بول. الى جانب التبول الكثير قد يحدث امساك وبطء حركة الأمعاء بسبب الحمل يختلف الامر من حامل الى اخرى، لكنه يدخل في قائمة الشروط.

التعب والنعاس
يعتبر هذا العارض من أهم المؤشرات لوجود حمل، خصوصاً إن كانت المرأة في طبيعتها مندفعة وتعمل كل يوم وفجأة تشعر انها تتعب بسرعة وتريد النوم دائماً نتيجة لارتفاع هرمون البروجيستيرون.

تغيّر المزاج بسرعة
قد تشعر المرأة في بداية حملها أنها متقلبة المزاج فتارة تكون سعيدة وفرحة وتارة أخرى تشعر بالحزن والاكتئاب وترغب في البكاء وتغتاظ بسرعة على شريكها ويحدث ذلك نتيجة تغير الهرمونات المصاحبة للحمل.

النفور من بعض الروائح والأطعمة والشعور بالاشمئزاز منها
قد تشعرين ان كنت حاملاً بالاشمئزاز من بعض الروائح العطرية والاطعمة التي ربما كنت تحبينها من قبل، وفي بعض الاحيان ترفضالمرأة الحاملعلى تذوق اطعمة كانت تحبها من قبل بسبب التغيرات الهرمونية التي يمر بها جسمها.



والى جانب الاعراض التي قد تكتشف المرأة من خلالها ان كانت حاملاً هناك اختبارات منزلية يمكن ان تلجأ إليها، ايضا فما هي؟

اختبار السكر
هو الاختبار الأسهل لتنفيذه والحصول على نتيجة صحيحة في معظم الوقت. اما عن كيفية التنفيذ تضع المرأة ملعقة كبيرة من السكر في وعاء، ثم تضيف ملعقة واحدة من عينة البول، بعد ذلك يتم مراقبة ما حصل، ان حدثت تكتلات في البول فهذا يدل على وجود حمل لكن في حال ذاب السكر فهذا يدل انه لا يوجد حمل.

اختبار معجون الأسنان
يتمّ وضع ملعقتين من معجون الأسنان في وعاء ثمّ إضافة عينة بول السيدة فإن تغيّر لون معجون الأسنان إلى اللون الأزرق فذلك يدلّ على وجود حمل.

اختبار الخل
يتم وضع الخل في وعاء بلاستيكيّ، ثمّ تُضاف عينة بول السيدة ويتمّ خلطهما فإن حدث تغير في لون الخل فذلك يدلّ على وجود الحمل.
يمكن ايضا التأكد عبر شراء ​تحليل الحمل​ من الصيدلية والقيام به في البيت وسيشير ان كان الاختبار ايجابياً اي انالمرأة حاملاو لا لكن يجب الانتباه الى فكرة اساسية وهي انه في بعض الاحيان يشير الاختبار الى عدم وجود حمل في حين ان هناك حمل ويحدث عادة ذلك عند إجراء الفحص في وقت مبكر، أو عندما تكون المرأة الحامل قد شربت كميات كبيرة من السوائل قبل الاختبار مباشرة او انها تتناول بعض الأدوية المضادة للهيستامين او المضدرة بالبول. وقد يشير الاختبار الى وجود حمل خاطئ وذلك في حال وجود دم أو بروتين في البول، او ان المراة التي خضعت للاختبار فد تناولت المهدئات او مضادات الصرع او أدوية الخصوبة...