حياة النجوم قد لا تكون عبارة عن الشهرة والأموال الضخمة والإستمتاع بالحياة، فمعظم الفنانين والمغنين مروا بتجارب صعبة جداً، حتى أن البعض منهم إرتكبوا ​جرائم قتل​، إن كانت عن طريق الخطأ أو مقصودة، ولكن في النهاية عُرفوا على أنهم "نجوم قتلة".

مايكل جايس​ حكم ب​السجن​ 40 سنة
في أيار/مايو عام 2016 ، أدانت هيئة المحلفين في ​لوس أنجلوس​ الممثلمايكل جايسبجريمة قتل من الدرجة الثانية في حادث إطلاق نار مميت على زوجته، في نيسان/ أبريل عام 2014.
وكان مايكل جايس معروفًا في السابق بدور ضابط الشرطة "جوليان لوي" في سلسلة المسلسل الشهير The Shield ووفقًا لصحيفة "ويكلي ويك"، أخبر مايكل المحققين أنه لم يكن ينوي قتل زوجته وقد وقعت الجريمة في المنزل أمام ولديهما اللذين كانا في الخامسة والثامنة من العمر.
وخلال المحكمة قال الابن الأكبر ان والده أطلق النار على أمه ثلاث مرات، وكان في العام نفسه قد عانى من مشاكل اقتصادية حتى أنه كان يريد اعلان افلاسه.

كريس بنوا​ قتل زوجته وابنه
في يونيو/ حزيران عام 2007، اتهم نجم المصارعة كريس بنوا بقتل زوجته وابنه البالغ من العمر 7 سنوات خنقاً، ووضع الأناجيل الى جانب جثتهما قبل أن يعلق نفسه بآلة الأوزان.
وقد افادت التحقيقات أن كريس كان قد تعاطى الستيرويدات قبل إقدامه على الجريمة، لكن تبيّن انه كان يعاني من الصدمات في الرأس التي تؤدي الى تلف في الدماغ، ما يدفع الشخص الى ارتكاب مثل هذا العمل الشنيع.

ماثيو برودريك​ وحادث سير أودى بحياة أمٍّ وطفلتها
خلال رحلته إلى إيرلندا تعرض الممثلماثيو برودريكلحادث سير خلال قيادته سيارة مستأجرة وكانت معه زميلته الممثلة جينيفر غراي فاصطدم بسيارة كانت تقودها أمٌّ وابنتها ، مما أسفر عن مقتل كل منهما على الفور.
أصيب برودريك بجروح بالغة، لكن غراي نجت نسبيًا وأصيبت بصدمات نفسية.
وفي الوقت نفسه، ورد أن برودريك وجهت إليه تهمة الإهمال وغُرّم بـ 175 دولارًا ، وفقًا لصحيفة نيويورك بوست.

فينس نيل​ قتل صديقه عن طريق الخطأ
عُرف جميع أعضاء فرقة Mötley Crüe بحياتهم الصاخبة، ولكن ماضي المغني فينس نيل كان مختلفاً. ووفقًا لقناة MTV News ، يقال إن نيل قضى يوماً في الشرب مع العازف الطبال في "هانوي روكس"، نيكولاس دينغلي، في كانون الاول/ديسمبر عام 1984، ثم ركب خلفه وذهب إلى متجر لبيع الخمر للحصول على المزيد من المشروبات الكحولية.
وتضيف التقارير أن نيل فقد السيطرة على سيارته واصطدم وجهاً لوجه بسيارة أخرى ، مما أدى إلى مقتل دينغلي وإصابة راكبين بجروح بالغة في السيارة الأخرى. على الرغم من أنه دفع الملايين لعائلات الضحايا الا انه سجن لفترة.

شارلز دوتون​ من مشاكل الطفولة الى ​القتل
قبل دخوله عالم التمثيل كانت حياة الممثلشارلز دوتونةصعبة جداً ووفقًا لصحيفة شيكاغو تريبيون ، كان شارلز يحب المشاكل وهو طفل وهذا الميل للعنف تصاعد معه. في سن السابعة عشرة ، قيل إنه قتل رجلاً، ورغم أن دوتون قال إنه كان يدافع عن نفسه من هجوم تعرض له إلا أنه أدين بالقتل عن طريق الخطأ وحُكم عليه بالسجن لمدة 5 سنوات.
وحسب مصادر لـ NPR حتى في السجن، واصل شارلز سلوكه السيئ واعتدى على حارس، فعوقب بثماني سنوات زائدة في السجن.
بعد فترة استغل دوتون فترة سجنه للقراءة، وكتب المسرحيات، وبحلول موعد خروجه من السجن حصل على درجة الماجستير في التمثيل من مدرسة Yale School of Drama، وأصبح ممثلًا حائزًا على جائزة Emmy من خلال مسرحيته "From Jail to Yale".

ريبيكا غيهارت​ قتلت طفلاً
في يونيو/حزيران عام 2001، كانت الممثلةريبيكا غيهارتتقود سيارة صديقتها في لوس أنجلوس، عندما صدمت خورخي كروز جونيور، الطفل البالغ من العمر 9 سنوات، بينما كان يسير في الشارع فتوفي متأثراً بجروحه.
خلال التحقيق قالت ريبيكا إنها لم تكن مخمورة، وتم الحكم عليها بـ "اختبار لمدة ثلاث سنوات، وتعليق ترخيصها لمدة عام، وغرامة قدرها 2800 دولار"، إضافة إلى 750 ساعة في خدمة المجتمع".
في أيار/مايو عام 2005 ، كشفت بأنها استغرقت سنوات حتى تتغلب على ذلك اليوم المأساوي، ثم خضعت الى العلاج لمحاولة إعادة بناء حياتها.