نقلت نجمة تلفزيون الواقع ​كريس جينر​ إلى المستشفى لتلقي العلاج، بعد تعرضها لإصابة بليغة في رقبتها إثر تعرضها للضرب من قبل حراس إبنتها نجمة تلفزيون الواقع ​كيم كارداشيان​.
وبحسب ما نقلت مجلة "كوسموبوليتان"، فإن السبب الذي دفع حراس الأمن لفعل ذلك أن كريس دخلت المنزل من الخلف وليس من المكان الذي يجدر بها الدخول منه، رغم أن كيم كانت طلبت منها أن تدخل من الباب الأمامي، فتعامل حراس الأمن مع الوالدة بإعتبارها دخيلة على المنزل.
ونشرت المجلة مقطع فيديو لكيم وهي تتلقى إتصالًا من شقيقتها كلوي تخبرها أن حراس الأمن في منزلها قد إعتدوا بالضرب على والدتها وأصابوها إصابة بليغة في رقبتها؛ لأنهم قاموا بطرحها أرضًا، وأخبرتها أيضًا أنهم إتصلوا بـ911 لطلب المساعدة.