حل الاعلامي ​فراس حليمة​ ضيفاً على رئيسة تحرير موقع "الفن" ال​إعلام​ية ​هلا المر​، في برنامجها الأسبوعي "ما بدا هلقد"، الذي تستضيف فيه أهم الناقدين الفنيين، والذين يتناولون مواضيع فنية آنية بطريقة موضوعية.
قال فراس انه قرر تقديم برنامج اذاعي في شهر رمضان لانها الفترة الوحيدة التي يمكنه الالتزام فيها من دون سفر وعمل خارج البلد، الا انه سيطل مجددا على المستمعين بفقرة أسبوعية على اذاعة "أغاني أغاني" إبتداءً من الشهرالمقبل، يستقبل فيها نجوما ويحاورهم.
تحدث فراس عن الاعلاميين الذين هناك علامات إستفهام حول تصريحاتهم، منهم مي العيدان وفجر السعيد، وتساءل متى سيأتي اليوم الذي سيتم وضعهما عند حدهما، خصوصا ان طريقة نقدهما وتواصلهما تفتقد أدنى شروط المهنية.
كما أضاف فراس متحدثاً عن تعليق مي الدائم على جنسيات الفنانين، وقال :"ما أهمية الجنسية حين يكون هناك إرث فني كبير؟".
لمعرفة كل ما قاله الإعلامي فراس حليمة، تابعوا المقابلة بالفيديو.