بعدما تم الحكم عليه بالسجن لمدة عامين بقضية "خيانة الامانة" التي رفعتها ضده زوجته السابقة الممثلة السورية ​سارة نخلة​، علق الممثل المصري ​أحمد عبد الله محمود​ على الحكم ببيان صادر عن مكتب المحامي المصري شعبان سعيد وكيله في القضية.

واشار البيان الى أنه لم يتم القبض على محمود لتنفيذ حكم حبسه عامين طبقاً لحكم المحكمة الذي صدر قبل يومين لصالح زوجته السابقة.. والحكم لا يُعد نهائيًّا بل هو قابل للاستئناف والتخفيف.

وشدد البيان على أن مكتب المحاماة سيتقدم بعريضة استئنافية على الحكم الأسبوع المقبل، على أمل أن يأخذ القانون مجراه ويتم إلغاء الحكم.