كشف تقرير طبي صادر عن وزارة العدل الفلسطينية اليوم، أن سبب الرئيس خلف وفاة الفلسطينية ​إسراء غريب​ هو نتيجة مضاعفات من جراء الإصابات المتعددة التي تعرضت لها.

وتوفيت إسراء غريب عن عمر يناهز 21 عاما في شهر آب الماضي، بسبب قصور حاد في الجهاز التنفسي، على إثر تجمع الهواء في الصدر بعد الإصابات المتعددة التي تعرضت لها، بحسب ما نقلته وكالة "معا" الفلسطينية.

واعتبرت جمعيات حقوقية إن قتلها نتج عن "جريمة شرف"، وفتحت السلطات تحقيقا في وفاتها. وأثارت غريب رواد مواقع التواصل الإجتماعي بقضيتها وسعت العديد من الفنانات اللبنانيات الى الكتابة عنها واستنكار جريمة الشرف.