بعد عمله كأستاذ جامعي في العام 2015، وكان يصطحب حينها طلابه أثناء عمله لبعض أفلامه الأخيرة، كـ "White Boy Rick"، و"The Beach Bum"، و"Free State of Jones"، عاد الممثل الأميركي ​ماثيو ماكونهي​ للتدريس مجدداً في ​جامعة تكساس​ الأميركيّة.
وأعلنت الجامعة التي تخرّج منها عام 1993، أنّها عيّنته أستاذًا لتدريس "سيناريو الأفلام" في قسم الإذاعة والتلفزيون والسينما.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، قال عميد الكليّة: "نحن مسرورون بوجود موهبة كالسيّد ماكونهي في جامعتنا لتساعدنا في إعداد جيل مبدع في المجال هذا".
وعلّق نوا إيسنبرج، رئيس قسم السينما والتلفزيون، على الموضوع قائلاً: "إنّ لماكونهي شغفًا بالتدريس وبكل ما يتعلّق بالسينما".