لكل فنان محبون وكذلك هناك من يكنون له الكره ويتعمدون أذيته بوسائل مختلفة، إن عن طريق نشر إشاعات تتعلق بحياته أو بصحته، أو عن طريق قرصنة حسابه وتعمد تشويه صورته، وهذا ما تعرض له الفنان اللبناني ​زاهي صفية​، حيث اكتشف أن حسابه الرسمي على أحد مواقع التواصل الاجتماعي تعرّض للقرصنة رغم توثيقه من إدارة الشركة، ولكن لم يقتصر الأمر على ذلك بل عمد المقرصن إلى نشر صور مخلة بالآداب وفاضحة وأفلام إباحية على الصفحة المذكورة، ما استدعى من صفية القيام بإجراء قانوني لاسترجاع حسابه ومحاسبة الفاعل، لذلك قام زاهي بالتوجه إلى النيابة العامة ورفع دعوى ضد مجهول كما تابع الملف مع مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية المختص بهذه الأمور.
إشارة إلى أن زاهي كان اشترك في برنامج سوبر ستار بنسخته الثانية وحاز إعجاب الكثيرين وأطلق العديد من الأغنيات التي أحبها جمهوره.