كشفت دراسة جديدة أن ركوب ​الدراجة الهوائية​ يُمكن أن يؤثر سلبًا على حياة النساء الجنسية، وبحسب دراسة إستقصائية أجراها باحثون بجامعة "ستانفورد" الأميركية، فإنه قد يسبب ركوب الدراجات بإنتظام إلى زيادة المشاكل الجنسية بنسبة 65%.
وأضافت الدراسة بحسب صحيفة "ذا صن" البريطانية، أن 54% من راكبات الدراجات من مشاكل في غرفة النوم، بما في ذلك فقدان الرغبة وانخفاض الرضا وصعوبة الوصول إلى النشوة الجنسية، مقارنة بـ 33% فقط من غير راكبات الدراجات.
ووجدت أن 70% منهن يُصبنَ بألم شديد أو خدر في المنطقة الحساسة يمكن أن يدوم لمدة أسبوع، بعد ركوب الدراجة، وذلك أن الجلوس على مقعد الدراجة يعوق تدفق الدم إلى الأعضاء الحيوية ويضغط على الأعصاب الرئيسية.