كشفت الفاشينيستا ​روان بن حسين​عن السبب الحقيقي لأثار الضرب على وجهها بعدما مازحت متابعيها في فيديو نشرته سابقاً مدعية أن زوجها ضربها على عينها بعدما تحدّثت عن حبها القديم.
وأكدّت روان أن السبب هو خضوعها لعملية شدّ الحواجب بالخيوط وذلك ترك أثراً سلبية حول عينها اليمنى بسبب نزيف داخليّ. وبدت عين روان بن حسين باللون الأزرق والأرجواني وكأنها تعرّضت للضرب.
وأشارت روان الى أنها ضدّ تعرّض المرأة للعنف من جانب زوجها تماماً، ولفتت الإنتباه الى أنها لطالما نصحت متابعاتها بأن يدافعن عن أنفسهنّ وأن لا يسكتنَ عن التعنيف.