خرجت ​الفنانة يارا​ أخيرا من الكلاسيكية المعروفة بها وأطلت في حفلها في بيروت فستان أسود مميز يجمع بين الرقي والعصرية بتوقيع دار لابورجوازي.
واختار الستايلست سيدريك حداد فستاناً يشبه يارا فهو هادئ يحترم العين، وفي الوقت نفسه يحمل جرعة من الجرأة ان كان من جهة القماش البراق او حتى من الـ fringes الذي اضاف الحركة اليه. واختارت يارا ان تكون تصفيفة الشعر بسيطة جدا وربما أبسط مما تستحق الاطلالة فقد اعتمدت الشعر المالس المنسدل، الا ان المجوهرات التي وضعتها وخصوصا الأقراط قد جعلت الاطلالة أفخم وكسروا من بساطة الجزء الاعلى من الاطلالة.