بسبب سفر والدته دارا هوانغ للعمل في الخارج، ترعى الأميرة ​بياتريس​ حفيدة ​الملكة إليزابيث الثانية​، ابن صديقها المطوّر العقاري ​إدواردو مابيلي​ البالغ من العمر عامين بدوام كامل.
وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية انتقل إدواردو 34 عامًا وبياتريس 31 عامًا لمنزل جديد، ما يضمن الكثير من الرعاية للطفل الصغير الذي يُدعى "ولفي".
ونقلت الصحيفة عن مصدر مقرّب أن والدة الطفل متحمسة جداً لرعاية بياتريس لإبنها، وقال صديق مقرّب للعائلة إن دارا تعتقد أن بياتريس ستكون رائعة مع وولفي.
يُذكر أن بياتريس وصديقها قد تواعدا في أبريل من هذا العام، كما أنهما يفكران في الزواج، إما نهاية العام الحالي 2019 أو في أوائل العام المقبل 2020.